Dp عبد الواحد: لم أكُن أتمنّى حدوث مثل تلك الأزمة