Dp لا تستسلم لأحزان الماضي، ولا تنشغل بهموم الغد