Dp السيدة خديجة.. تحمّلت مع النبي عبء الرسالة وظل وفيا لها للنهاية