Dp البلاغ: على الجيش النظر إلى الملايين المؤيدة كما نظر إلى الملايين المعارضة