Dp البرادعي: الاقتراح به ثغرات جوهرية