Dp الجمل: الإسلام مصدر ثري ومن يتجاهله أحمق.. وشكل المادة الثانية سيحددها الدستور الجديد