Dp الدراسة تمّت على أساس المقارنة بين العمل في المؤسسات البريطانية والمصرية