Dp سامي العدل وشيرين فوزي أثناء المصالحة