الرئيسية > استشارات > مستشارك القانوني > المستشار القانوني يذكر كيفية إثبات بعض حالات النصب والتزوير
اضف إستشارتك

المستشار القانوني يذكر كيفية إثبات بعض حالات النصب والتزوير

يمكن اثبات حالات النصب والتزوير

السكان المؤجرون عندي إيجارات دائمة بدون عقود، وقام أحدهم بتزوير العقد لإدخال عداد الكهرباء، وبعد ردكم بأن أرفع دعوى إخلاء لإنهاء العلاقة الإيجارية وأطلب أصل العقد، وبعد ذلك أقدم بلاغا للنيابة بالتزوير؛ ولكن بعد ذهابي للمحامي قال لي إنه يمكن أن يرفع أمامنا دعوى إثبات حالة إيجارية، ومع شهادة الشهود سوف يأخذ حكما بذلك، ونطلع إحنا بلا شيء. أرجو من سيادتكم إفادتي بالرد والنصيحة. وجزاكم الله خيرا.

عزيزي؛ نعم ما قاله الزميل صحيح في حالة عدم وجود عقود للإيجار؛ ولكن طالما أنه أدخل عداد الكهرباء بصورة من العقد؛ فذلك قرينة على وجود عقد ثابت بالكتابة، والقاعدة أنه لا يجوز إثبات عكس الثابت بالكتابة إلا بالكتابة؛ فنحن لسنا أمام واقعة نفي للعلاقة الإيجارية حتى يحق له الإثبات عن طريق الشهود؛ ولكن أنا أطلب فسخ العقد وليس الطرد لعدم وجود علاقة إيجارية فأنت تقر بوجود العلاقة؛ ولكنها انتهت ولذا عليه إثبات عدم انتهائها.
    
أنا عندي مشكلة كبيرة جدا: أنا كنت شريك أنا وواحد صاحبي في مصلحة شغل تصنيع تي شيرتات، وهو طلع نصاب وناصب على كذا واحد؛ بس أنا ما عرفتش ده غير لما داينته بمبلغ 2800 جنيه، وأنا في أمسّ الحاجة لهم، وليس معي ورقة تثبت حقي ده؛ بس أنا كلمته في التليفون وأنا باكلمه سجّلت له مكالمة بالمبلغ اللي عليه ليّ. أرجو الرد، وجزاكم الله خيرا.

عزيزي.. بالمكالمة التي سجّلتها يمكن التوجه إلى النيابة العامة بشكوى ضده بالنصب على آخرين، ومنهم أنت، وأما اعترافه بالديْن فقد جعله دينا مدنياً، يمكن المطالبة به أمام المحكمة المدنية، ولها الأخذ بتسجيل المكالمة إذا تأكدت أنها لذات الشخص المدّعى عليه، ويمكن بتحريات المباحدث إثبات الواقعة.

نصب عليّ مكتب سفريات، ودفعت له مبلغ 7500 جنيه، وعندما طالبته بالفلوس قال ما لكش حاجة عندي وإنت ماضي إنك ما دفعتش إلا 250 جنيه بس، وقدمت فيه شكوى في وزارة القوى العاملة، وهناك أنكر إنه سفّرني بالفعل؛ ماذا أفعل لأسترد ما دفعته.
 
عزيزي.. أنت في مشكلة حقيقية؛ ولكن عليك التقدم ببلاغ إلى النيابة العامة بالموضوع، وتتولى المباحث التحريات، ويا ريت يكون معك شهود، وإلا الأمر سيتوقف على التحريات، وإذا ثبت صحة كلامك تحال الدعوى إلى المحكمة.

اشترى والدي منزلا يتكون من ثلاثة طوابق، مساحته 58 م والطابق الأرضي به شقة لا تزيد مساحتها عن 30 م بها ساكن عقده مشاهرة، اشترينا المنزل وهو به، عرضنا عليه مبلغاً لا بأس به وصل إلى 10.000 جنيه؛ ولكنه رفض ونحن نحتاج هذه الشقة، فلجأنا للقضاء المصري -واضع هذا القانون- لينصفنا.
ومر عام كامل ولم نحصل على حل؛ مع أن الموضوع الحكم به واضح ولا يحتاج لهذه المماطلة؛ مع العلم بأن هذا الساكن منذ اشترينا هذا المنزل دائم المشاكل، وجرّ الشكل معنا وممتنع عن دفع الإيجار وما عليه من فاتورة المياه، وبعد مرور عام من شرائنا المنزل اكتشفنا أن الساكن لجأ لصاحب المنزل القديم وعرض عليه 15 ألف جنيه لكي يحرر له عقدا بتاريخ قديم والمالك القديم وافق، ونحن الآن بصدد مشكلة لا نجد لها حلاً.. فما رأيك في هذه المشكلة؟

عزيزي.. الموضوع الذي تتحدث عنه وضع القانون له حلا سريعا عما كان عليه الأمر في ظل القانون القديم، وهو انتهاء عقد الإيجار بانتهاء مدته أو إخلال المستأجر بأي شرط من شروط العقد، وبالتالي يمكن طرده بدعوى مستعجلة عند انتهاء المدة أو الامتناع عن سداد الإيجار، وعند عدم النص على المدة تحيل المحكمة الدعوى للتحقيق للبحث عن نية المتعاقدين، وكلمة مشاهرة تعني نهاية العقد بانتهاء الشهر وبالتالي يحق رفع دعوى إنهاء العلاقة الإيجارية بانتهاء المدة أو دعوى فسخ العقد وتسليم العين لعدم سداد الإيجار وطول مدة الدعوى من الممكن أن يكون بتقصير المحامي أو مماطلة الخصم. أما بالنسبة إلى العقد الذي حرره المالك القديم يمكن الطعن عليه بالتزوير المعنوي لمخالفته الحقيقة، ويمكن الرجوع إلى شركة الكهرباء والمياه للاطلاع على العقد المقدم صورته إذا كان عداد المياه أو الكهرباء باسم المستأجر لإثبات تحرير عقد آخر من المالك إلى المستأجر وفي كل الأحوال يجب الطعن على العقد المقدم.

رفع عليّ شخص إيصال أمانة جنحة اسم، وأخذت غيابي 6 شهور، عملت معارضة طعن بالتزوير، فرجع الإيصال من الطب الشرعي طالب أوراق تم إمضاؤها، ولا يوجد لديّ إلا قسيمة الزواج بها بصمتي، والإيصال به توقيع وليست بصمة؛ مع كل ذلك أنا لم أمضِ على هذا الإيصال. ذهبت تاني إلى الطب الشرعي واستكتبني مرة أخرى، جاء التقرير نفس الماضي طالب مستندات تم إمضاؤها؛ مني ومن المدعي بالحق المدني؛ فطلبت من المحكمة في الجلسة أن يحضر المدعي بشخصه لكي يذهب معي إلى الطب الشرعي، وبالفعل وافق القاضي بذلك فقمت بإعلان المدعي بالحق المدني؛ لكن الإعلان جاء عن طريق شيخ الناحية؛ فعندما قدمته في الجلسة التالية قال لي القاضي الإعلان من شيخ الناحية، قلت له يا ريس المحضر اللي أعلنه كده؛ لكن بعد الجلسة فوجئت بأن القاضي أيّد عليّ الحكم؛ المشكلة إني استأنفت خوفا من التنفيذ.. فماذا أفعل وأقول وأطلب إيه في تلك الجلسة؟ أطلب إعلان تاني ولا يترفض ويؤيد على آخر حكم ولا إيه؟ أنجدوني أعانكم الله، وشكرا.

عزيزي.. ليس أمامك إلا التمسك بالطعن بالتزوير أمام محكمة الاستئناف، وعليك إثبات التزوير بأي مستند رسمي وقّعت عليه؛ وإلا فالمحكمة تعتبرك معرقلا للعدالة، وتؤيد الحكم.. يا سيدي الايصال عليه توقيع فإذا كنت لا تقرأ ولا تكتب وإنما البصمة هى وسيلتك للتوقيع فالمحكمة ستتفهم الأمر. المهم لا تتقاعس عن طلبات المحكمة حتى لا تشعر المحكمة أنك تماطل.